"هندسة" جامعة البحرين تنال اعتمادية عالمية لستة من برامجها

يتناول القسم الاخبار السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية على المستوى المحلي والدولي.

"هندسة" جامعة البحرين تنال اعتمادية عالمية لستة من برامجها

مشاركة غير مقروءةبواسطة الديمقراطي » الأربعاء سبتمبر 09, 2009 12:36 am

[align=center]ثاني كلية هندسة على مستوى الوطن العربي
"هندسة" جامعة البحرين تنال اعتمادية عالمية لستة من برامجها
د. جناحي: كلية الهندسة قدمت إنجازاً مميزاً يضعها في مصاف الجامعات العالمية المرموقة[/align]



عبَّر رئيس جامعة البحرين الدكتور إبراهيم محمد جناحي عن فخره واعتزازه بالإنجاز المشرف الذي حازته كلية الهندسة بالجامعة، حيث نالت اعتمادية مجلس الاعتماد الأمريكي للبرامج الهندسية والتكنولوجيا (ABET )، مشيداً بالمستوى المشرف الذي أبدته كلية الهندسة متمثلة في أكاديمييها وإدارييها وطلبتها الذي أهلها لنيل هذه الاعتمادية المهمة. وأكد رئيس جامعة البحرين أن نيل هذه الاعتمادية يعد إضافة مهمة لرصيد جامعة البحرين التي دأبت في سعيها لدعم وصقل مستوى برامجها كافة.

وقال د. جناحي إن هذا الإنجاز كلية الهندسة بلا شك يدعم بشكل مستمر سعي جامعة البحرين نحو تحقيق السمعة الأكاديمية المشرفة والمستوى العلمي الرفيع، تماشياً مع الرؤية الاقتصادية لمملكة البحرين 2030 ، وذلك بنيل غالبية برامجها الاعتماديات العالمية، مشيراً إلى أن كلية تقنية المعلومات ستبدأ قريباً في إعداد ملفاتها لنيل الاعتمادية من الجهة الأمريكية نفسها.

وأوضح رئيس الجامعة أن التقييم الأكاديمي الخارجي يمثل وسيلة فعالة لقياس مستوى الجامعة، وتأكيد معاييرها الأكاديمية ومدى ملاءمتها لمتطلبات العصر على المستوى العالمي، بما تمليه مؤسسات التقييم العالمية من شروط ومتطلبات، وبما تمتلكه مؤسسات التعليم العالي الرائدة من مقومات. كما أثنى د. جناحي على كل المجهود الكبير والمتفاني من قبل المنتسبين لكلية الهندسة، أساتذةً وإداريين وفنيي مختبرات والطلبة "إذ يمثل تحقيق الكلية لمتطلبات اعتمادية مجلس الاعتماد الأمريكي للبرامج الهندسية والتكنولوجيا مجهوداً جماعيّاً متكاملاً، يعكس صفة دأبت جامعة البحرين على الحفاظ عليها في كل كلياتها، ألا وهي صفة العمل الجاد بهدف رفع مستوى الجامعة وصقل أدائها بالشكل الفعال".

وأضاف أن كلية الهندسة واحدة من أعرق الكليات في الجامعة منذ إنشائها في 1986 ، وأنها توخت في كل خطواتها التطويرية أفضل وأرقى سبل العمل الأكاديمي بالشكل الذي يحفظ لها رصانتها وموقعها بين نظيراتها في المنطقة "وليس مستغرباً أنت تنال الكلية هذا التقييم الرفيع نظراً لسعيها الجاد نحو التميز".

وأكد رئيس الجامعة أن كلية الهندسة باتت الآن في مصاف الكليات العالمية الراقية، مما يفرض على الكلية والجامعة مسؤولية كبرى لحفظ هذا الإنجاز، وإن هذه الاعتمادية ستمثل قاعدة صلبة لتبنى عليها إنجازات أخرى أكبر في المستقبل.

ومن جانبه عبر عميد كلية الهندسة الأستاذ الدكتور نادر البستكي عن بالغ سروره للنتيجة التي وصلت إليها الكلية بعد سعيها الدؤوب طوال أربع سنوات لنيل الاعتمادية الرسمية لـ(ABET )، مما يضع اسمها في قائمة البرامج المعتمدة بمعية أرقى مؤسسات التعليم العالي العالمية، مثل هارفرد وستانفورد ومعهد ماساشوستس للتكنولوجيا، إذ أن (ABET ) كانت قد قيمت واعتمدت برامج الهندسة في هذه الجامعات.

وقال البستكي "الفضل يعود لله سبحانه وتعالى الذي وفقنا إلى نيل الاعتمادية وبشكل مشرف عبّر عن المستوى الذي وصلت له كلية الهندسة" وأضاف "أصبحت الكلية بذلك معتمدة لسنوات ست بعد أن عملت الكلية بكامل طاقتها في فترة التقييم بشكل مترابط ودقيق لتلبية متطلبات الاعتمادية، وجاءت زيارة الوفد التقييمي في أكتوبر 2008 لتمتحن مجهوداتنا المكثفة، وقام الوفد بتقييم الكلية طبقاً للتقارير التي سبق وتم تسليمها لمجلس الاعتمادية، وهي تقارير كتبت على أساس تسعة من المعايير التي يطبقها مجلس الاعتمادية ABET ".

وأكد أ. د. البستكي أن الاعتمادية الدولية من شأنها أن ترفع من مستوى الكلية وتزيد من تميز خريجيها في مجال التوظيف والأداء في سوق العمل بل وتمنحهم الأولوية، وتزيد ثقة المقبلين للانتساب إليها فضلا عن أولياء أمورهم. وإنما نجاح كلية الهندسة واعتمادها دولياً لهو نجاح لجامعة البحرين بشكل عام. ويمكن لطلبة كلية الهندسة أن يكون على أثم الثقة أنهم سيتخرجون من كلية معتمدة من قبل (ABET )، وهي مؤسسة اعتماد عريقة تمتلك خبرة تربو على 70 عاماً في مجال تقييم مؤسسات التعليم العالي المرموقة التي حققت سبقاً في حقولها العلمية.

وأوضح أ.د. البستكي أن التقارير شملت منجزات الكلية لكل برنامج على حدة، كما اطلع الوفد على الوثائق الموجودة والأدلة التي تستند عليها التقارير، وقام الوفد بعدد من المقابلات الشخصية للطلبة والأساتذة ومندوبين من القطاع الصناعي في المملكة، وزار الطلبة في قاعات الدراسة والمختبرات. ومن خلال كل ذلك قام أعضاء الوفد بدراسة المعطيات المقدمة وتقديم تقرير يرفع لمجلس الاعتمادية، وتم تقييم كلية الهندسة ضمن 300 جامعة أمريكية. وعقب عميد كلية الهندسة قائلاً "ولله الحمد، فإن الكلية قد نالت الاعتمادية بشكل رسمي خلال هذا الصيف، بل ونالتها على مستوى نخبة مرموقة من جامعات الولايات المتحدة الأمريكية". وأردف "واجهنا تحدياً كبيراً أثبتنا من خلاله أننا في مصاف الجامعات الأمريكية من حيث الأداء الأكاديمي".

وعن بعض ما قامت به الكلية في سبيل نيلها الاعتمادية قال العميد "قامت الكلية بمراجعة الجانب الأكاديمي فيها، من حيث البرامج الدراسية المطروحة، المقررات، المناهج والمراجع، فضلاً عن مرافق الدراسة من صفوف ومختبرات، وما تحويه من أجهزة ودعم فني واحتياطات السلامة". وأضاف "تم تطوير المناهج بما يتناسب مع متطلبات الاعتمادية، وقام بتطوير المناهج أساتذة الكلية أنفسهم لثقتنا الكبيرة بكفاءتهم ومعرفتهم بما تحتاجه الكلية، كما وعملت الكلية على تطوير خبرة الأساتذة من جانب آخر، فعمدت إلى عقد دورات متعددة لهم، فضلاً عن القيام بزيارات متعددة لجامعات في الخليج العربي وحضور مؤتمرات دولية تتعلق بالاعتمادية منها المؤتمر السنوي لـABET الذي عقد في واشنطن خلال العام المنصرم". وأضاف "عملت الكلية على التواصل مع طلبتها بشكل مستمر سواء بشكل مباشر أو عبر قنوات الاتصال، داخل الصف أو خارجه. وهناك لجنة أكاديمية طلابية لكل برنامج في الكلية لإدماج الطلبة في العملية الأكاديمية وتغيير صورة معاملة الطالب كمتلقٍ للمعلومات الدراسية، والنظر بعين الاعتبار لرؤية الطالب في ما يدرسه. ولم ننس جمعية كليه الهندسة ودورها الكبير في إثراء النشاط الطلابي للكلية. وفي هذا الإطار تواصلت الكلية مع القطاع الصناعي وقنوات توظيف خريجي الكلية، إذ أن مؤسسات القطاع الصناعي الخاصة والحكومية لها وجود رسمي في مجلس الكلية وممثلة في الهيئة الاستشارية لكل تخصص من تخصصات الكلية". وقد خص العميد مؤسسات القطاع الصناعي بالشكر والتقدير على مساهمتهم الفعالة في إنجاز التقييم والحصول على الاعتمادية بنجاح.

وأكد العميد في ختام حديثه أن كلية الهندسة قد نالت الاعتمادية عبر مجهود منسوبيها كافة "وهذا إنجاز يحسب للكلية ولجامعة البحرين، وانطلاقاً من خطوة الاعتمادية، ستعمل الكلية جاهدة على رسم خطواتها بثقة على طريق التميز، لتحافظ على مستواها الأكاديمي، بما يخدم الجامعة ومملكة البحرين".
الديمقراطي
عضو
عضو
 
مشاركات: 178
اشترك في: الجمعة أكتوبر 24, 2008 1:24 pm
الجنس: ذكر

رد: "هندسة" جامعة البحرين تنال اعتمادية عالمية لستة من برامج

مشاركة غير مقروءةبواسطة محمد عادل الأبيوكي » الأربعاء سبتمبر 09, 2009 1:30 pm

[align=center]ألف مبروك لكلية الهندسة جامعة البحرين وعقبال كلية الحقوق[/align]
محمد عادل الأبيوكي
عضو
عضو
 
مشاركات: 30
اشترك في: الأربعاء أكتوبر 15, 2008 2:35 pm
الجنس: ذكر


العودة إلى الأخبار

 


  • { RELATED_TOPICS }
    ردود
    مشاهدات
    آخر مشاركة

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 10 زائر/زوار